~منتدى الاستشهاديين الجهادي يرحب بكل المجاهدين الكرام ~

حياكم الله جميعا في منتداكم الجهادي....نتشرف بتواجدكم معنا والتسجيل
~منتدى الاستشهاديين الجهادي يرحب بكل المجاهدين الكرام ~

مَلَّنا العارُ يا بَنِي قَومِي.....وَخابَ في الوَغى المُهَنَّدُ البَتَّارُ......


تنظيم قاعدة الجهاد " تنظيم القاعدة "

شاطر

الاعصار الصامت
Admin

المساهمات : 84
تاريخ التسجيل : 03/03/2009

تنظيم قاعدة الجهاد " تنظيم القاعدة "

مُساهمة من طرف الاعصار الصامت في الثلاثاء مارس 03, 2009 5:25 am

تنظيم قاعدة الجهاد " تنظيم القاعدة "

نشأة التنظيم

بدأ تنظيم القاعدة نشاطاته الفعلية في مايو 1986 حيث أنشأ الدكتور عبد الله عزام أول معسكر لتدريب المجاهدين العرب وأطلق عليه اسم " عرين الأسد " .. وقد كان عزام يُعدُّ واحدا من أهم من انخرطوا في جماعة الإخوان المسلمين .. وقد كان للإمام حسن البنا أثر بالغ في تكوين شخصية عزام .. وقد اتخذ عزام من رسائل الإمام حسن البنا منهجا لتحديد ما تقوم عليه الحركة الإسلامية .

وأثناء عمل عزام بالتدريس في الجامعة الأردنية مارس أنشطة إخوانية فعالة من خلال خطبه التي كان يلقيها وبعدها بدأ بتجنيد الشباب لصفوف الإخوان قبل أن يغادر إلى السعودية عام 1981 حيث عمل هناك .

وفي أثناء زيارته للحرم المكي التقى آنذاك بواحد من أهم رجال النظام الخاص في جماعة الإخوان المسلمين وهو " كمال السنانيري " والذي كان مسئولا وقتها عن ملف الجهاد في أفغانستان .. وفي أثناء اللقاء الذي جمعهما سويا طلب السنانيري من عزام أن يسافر إلى أفغانستان لتمثيل الإخوان المسلمين واستقطاب الشباب الذي يرغب في الجهاد من أي دولة عربية .. وعلى الفور وافق عزام على مطلب السنانيري وتم انتدابه للعمل في الجامعة الإسلامية في إسلام أباد في أواخر 1981 .. ولم تكن مهمة عزام فقط أن يعمل في الجامعة وأن يمثل الإخوان هناك بل كان مطالبا باستغلال الشباب المسلم في بناء كيان كبير ومؤثر ليس في أفغانستان فقط بل في كل بقعة من بقاع العالم .

وعندما بدأ عزام في تنفيذ خطته في ابريل 1986 كان عدد الشباب الذين معه لا يتجاوز أصابع اليدين وسرعان ما وصل عدد الشباب مئة وعشرون في ابريل 1987 أي بعد تأسيس أول معسكر تدريبي بعام واحد .. وقد كان عزام يتابع بنفسه المعارك حتى يتمكن من رؤية السلبيات والعمل على علاجها .

وبعد انسحاب الإتحاد السوفييتي من أفغانستان انتهى دور المجاهدين العرب .. فما كان من أميركا سوى إلا أن تعد عدتها للتخلص من المجاهدين العرب وقد جاء بالفعل تفكير أميركا عظيما ومدبرا .. واستطاعت السلطات الأمريكية بمعاونة السلطات الباكستانية بالإيعاز للمجاهدين العرب بأن جلال أباد محاصرة بسياج من مواقع المدفعية الثقيلة .. في حين أن المجاهدين العرب يتسلحون بالكلاشينكوف والأسلحة الخفيفة .. كانت أميركا على علم جيد بأنها سوف تجني ثمار ما قامت بزرعه من قبل وجاءت الخسائر عند العرب مروِّعة وقد كان أسامة بن لادن إحدى من شاركوا بتلك المعركة والذي شاهد المذبحة المروعة التي حصدت أرواح أصدقائه
وفي 24/نوفمبر من عام 1989انفجرت عبوة من المتفجرات تم زرعها على الطريق الذي يسلكه عزام للمسجد وقتل مع عزام في هذا الحادث اثنين من أبناءه وصديقه .

:



أما الرؤية لتنظيم القاعدة فتتهم المخابرات الباكستانية بتنفيذ عملية الاغتيال بناءا على تعليمات أمريكية وأن قتل عزام كان كالعقوبة لأنه ندد بالمؤامرة الأمريكية ضد المجاهدين .



قبل اغتيال عزام وفي عام 1988 ظهر اسم القاعدة كعنوان للتنظيم الذي يتزعمه بن لادن فقد طلب عزام من بن لادن تنظيم سجل للمجاهدين العرب يتضمن مسار حركتهم قدوما وذهابا والتحاقا بالجبهات .. وعلل عزام ذلك بازدياد الوافدين للجهاد دوما مما جعل هناك زيادة في حالات القتل والإصابة .

-----

الشيخ اسامة بن لادن

تأسست القاعدة في عام 1988 من قِبل مؤسسها أسامة بن لادن والهدف من ورائها آنذاك هو مقاومة الغزو السوفييتي لأفغانستان وتنهج القاعدة نهجاً إسلامياً. . يُعتقد ان انصار القاعدة يعدون بالآلاف في شتّى بقاع الأرض. وفي عام 1998، دمج أيمن الظواهري منظمة الجهاد الإسلامي المصرية مع منظمة القاعدة ليصبح الرجل الثاني في تنظيم القاعدة.

أتت تسمية القاعدة من أحد نصوص المنظمة والتي يصف عمل المنظّمة بأّنها "قاعدة الجهاد" فسمّيت بالقاعدة إلا أن أعضاء منظمة القاعدة لا يصفون أنفسهم بهذة التسمية. يرأس التنظيم العسكري للقاعدة "خالد شيخ محمد" والذي قبضت عليه السلطات الباكستانية في عام 2003 وجاء خالد شيخ محمد خلفاً لـ "محمد عاطف" بعد أن مات بالقصف الأمريكي لأفغانستان في عام 2001.



نظراً لأيديولوجية مؤسس القاعدة أسامة بن لادن السلفية، إمتدت هذه الأيديولوجية إلى منظمة القاعدة واصطبغت فيها.

كثر الجدل حول القاعدة حتى بين أعلام المسلمين أنفسهم فهناك من كفّر عمل القاعدة ومنهم من رفع صوته متضامناً معها ولسنا في هذا السياق تفنيد هذا الفريق او ذاك. تجدر الإشارة ان القاعدة تؤمن إيماناً شديداً بإخراج كل من هو غير مسلم و مخالفيهم من المذاهب الإسلامية خارج جزيرة العرب أو قتلهم إذا كانو من جهة عسكرية ولكن القاعدة لاتخالف الحديث النبوي الذي ينص على تحريم قتل معاهد(غير مسلم متعهد بعدم أيذاء مسلم من دون سبب) في أرض المسلمين ولذا نجد أن ألدّ أعداء القاعدة هي الولايات المتحدة لتواجدها العسكري لخدمة مصالحها ومصالح حليفتها الصهيونية في جزيرة العرب خاصّة بعد قدوم القوّات الأمريكية إلى العربية السعودية بشكل لا لبس فيه في العام 1990 بعد غزو العراق للكويت. ونظراً لخلفية بن لادن الأيديولوجية، فالرجل لا يعترف في حكومة لا تنهج نهج الخلافة الإسلاميّة التي سار عليها الرّسول محمد صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين من بعده.



من أهم الأهداف التي هاجمتها القاعدة هو مبنى التجارة العالمي في ولاية نيويورك الأمريكية، مبنى وزارة الدّفاع "البنتاغون" في ولاية واشنطن (مقاطعة كولومبيا) في 11 سبتمبر 2001. يُذكر أن الإتهام ملاصق بالقاعدة في أحداث تفجير السفارات الأمريكية في مدينتي "دار السلام" (تنزانيا) و مدينة "نيروبي" (كينيا) في 7 أغسطس 1998 والذي راح ضحيته 213 في نيروبي و 12 في دار السلام.

وفي عام 2004، خرج المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية بتقرير يؤكد بقاء تنظيم القاعدة رغم تشرذم عناصرة بعد الغزو الأمريكي لأفغانستان - معقل طالبان والقاعدة عام 2001. ويشير التقرير إلى ان الحرب على العراق أعطت القاعدة دعماً أقوى بعد تنامي النفور الإسلامي والعربي من الولايات المتحدة وحلفاءها. ويستدل التقرير بالأعمال التخريبية في اسبانيا وتركيا والسعودية على أنها مؤشر على إعادة القاعدة ترتيب أوراقها وتنظيم صفوفها.

وذكرت الدراسة ان تنظيم القاعدة موجود في أكثر من 60 دولة وبأتباع يربون على 18,000 عنصر. ويستهدف التنظيم القوات الأمريكية في الأراضي العراقية بشكل مباشر إضافة إلى توجيه ضربات موجعة لحلفاء الولايات المتحدة كاسبانيا و بريطانيا والأردن والسعودية.

وفي 7 يونيو 2004، صدر بيان من تنظيم يصف نفسه بتنظيم القاعدة في الجزيرة العربية يهدد بشنّ هجمات على شركات الطيران الغربية وما يتعلق بها من منشآت. وحذّر البيان المنشور على إنترنت المسلمين من الاقتراب من تلك المواقع او الاختلاط بالاجانب الغربيين لكي لايصيبهم أذى من شأنه استهداف المنشآت او الاشخاص الذين وصفهم البيان بالصليبيين. يأتي هذا البيان في وقت وجّهت فيه القاعدة مسرح عملياتها إلى العربية السعودية واستهدفت المنشآت النفطية السعودية وأماكن تجمّع الاجانب الغربيين و مساكنهم.





ويكيبيديا
avatar
الخنساء

المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 24/09/2011

رد: تنظيم قاعدة الجهاد " تنظيم القاعدة "

مُساهمة من طرف الخنساء في الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 12:31 am

قال عنه آرييل شارون
(( الإرهابي المسلم الذي يريد قتلنا واخراج أمريكا من مصالحها))
وكذلك قال عنه كولن باول
(( هو يسعى لتدمير مصالحنا في الخليج وتقويض حكوماتها الحليفه لنا))

رحم الله أسامة وعوض به رجاله خيرا للإسلام والمسلمين ....

الخنساء...

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 20, 2017 3:44 pm